دراسات المرأة في جامعة بغداد يناقش المشكلات الاجتماعية والتربوية والصحية للنساء النازحات
الكاتب:ادارة الموقع الالكتروني
التاريخ:04/06/2017
  
  تم تقيم الموضوع من قبل 0 قراء

القت الاستاذة المساعدة الدكتورة أسماء جميل رشيد التدريسية الباحثة في مركز دراسات المرأة بجامعة بغداد محاضرة بعنوان "المشكلات الاجتماعية والتربوية والنفسية للنساء النازحات في العراق" بدراسة ميدانية مشتركة مع الاستاذ المساعد الدكتور اركان سعيد خطاب

            القت الاستاذة المساعدة الدكتورة أسماء جميل رشيد التدريسية الباحثة في مركز دراسات المرأة بجامعة بغداد محاضرة بعنوان "المشكلات الاجتماعية والتربوية والنفسية للنساء النازحات في العراق" بدراسة ميدانية مشتركة مع الاستاذ المساعد الدكتور اركان سعيد خطاب، وذلك بحضور مديرة المركز الاستاذة المساعدة الدكتورة سهام مطشر الكعبي والباحثين والباحثات .

وتضمنت المحاضرة الوقوف على الزيارات الميدانية التي قام بها الباحثان الى مخيمات النازحين في (بغداد، صلاح الدين، الانبار)، طارحين الاسئلة على النازحات من النساء بكيفية تاثير النزوح عليهن، وماهي اهم المشكلات التي يتعرضن لها في المخيمات وخارجها، وطبيعة الخدمات المقدمة لهن، والاوضاع الصحية والنفسية التي يعانين منها، ومظاهر العنف الذي تعرضن له .

وبينت النتائج التي حصلت عليها الباحثان الى ارتفاع الضائقة النفسية للنساء مع الشعور بالعصبية والتوتر، يقابلها توفر الخدمات الصحية والمدارس وغيرها من المستلزمات الضرورية للنازحين .

بعد ذلك فتح باب النقاش والمداخلات التي اغنت الموضوع في جانب ايجاد الحلول المناسبة لمشكلات النازحات عبر البحوث والدراسات الميدانية والندوات وورش العمل التي يحرص على اقامتها المركز كجزء من اهدافه ورسالته التي يعمل عليها في خدمة المجتمع .